الشحات شتا يكتب: سبعة اعوام ونصف من الحرب الارهابية الوهابية الصهيونية علي اليمن يقابلها سبعة اعوام من الانتصارات

330

الشحات شتا ( مصر ) – الخميس 8/9/2022 م …

سبعة اعوام ونصف  من الحرب الارهابية  الوهابية  الصهيونية  علي  اليمن …
سبعة  اعوام   من  الجرائم …
سبعة اعوام ونصف  من الارهاب …
سبعة  اعوام ونصف  من  العنصرية  …
سبعة   اعوام ونصف من التدمير …
سبعة  اعوام ونصف  من  القتل  …
سبعة  اعوام ونصف   من  حرب  الابادة  علي  الشعب  اليمني …
في المقابل، سبعة اعوام ونصف   من  الانتصارات  والملاحم  والبطولات  والمعجزات  والانجازات …
سبعة اعوام ونصف  من  النصر الالهي  التاريخي  لليمن …
سبعة اعوام ونصف   من انتصار  اليمن  علي  الحرب  الكونية  …
سبعة  اعوام  ونصف من  انتصار  الجيش  واللجان  الشعبية  علي  22جيش  ومئات  الالاف  من  المرتزقة  والارهابيين …
اليس  هذا  نصر وتاييد  من  الله  للشعب  اليمني  خلال  سبعة  اعوام  ونصف ؟!
1- من مصر هنا  اليمن
اعلنتها  منذ  الدقيقة  الاولي  للعدوان  علي  اليمن  ليلة  26 مارس  2015 من  مصر  هنا اليمن .
وخلال  السبعة  اعوام  ونصف المنصرمة من  العدوان،  اعلنها  كل  يوم:
  من مصر هنا  يمن  الصمود  …
من  مصر هنا  يمن  الثبات  …
من  مصر  هنا يمن  الحضارة …
من  مصر  هنا  اليمن  الذي  لايقهر  …
من  مصر هنا  اليمن  مقبرة  كل  الغزاة  …
من  مصر هنا يمن  الشجاعة  …
من  مصر  هنا  اليمن  الذي  هزم  كل  شياطين  الارض …
من  مصر  هنا  اليمن  الذي هزم المطبعين  واسيادهم  المتصهينين …
من  مصر هنا يمن  العزة  …
من  مصر هنا  يمن  الانصار  …
من  مصر  هنا  يمن  رجال  الرجال  …
من  مصر  هنا يمن  الجيش  واللجان  …
من  مصر  هنا  يمن  الشجعان …
2-رسالة  من  مصر  الي  ابطال  الجيش  واللجان حصار  بحصار ومطار بمطار وموانئ  بموانئ
اريد  ان  اوجه  رسالة  الي  اشقائي  رجال  الرجال  في  اليمن  انصار  الله ، ابطال  الجيش  واللجان  الشعبية ، واقول  لهم:
لا تمددوا  الهدنة  لان  العدوان  لم  يلتزم  بها،  ومطار  صنعاء  لم  يفتح ، وسفن  النفط  منعت  من  الوصول  للشواطئ  اليمنية،  والحصار  البري  ما زال  مستمرا، …
اذن،  العدوان  لم  يلتزم  باي  شرط  من  شروط  الهدنة  .
ولذلك  اريد  الرد  علي  دول  العدوان:
  الحصار  يقابل  بالحصار  والموانئ  تقابل  بالموانئ  واغلاق  المطارات  يقابل  بالمطارات،  وحينها  سيضطرون  الي  فك  الحصار عن  اليمن  لان  اسيادهم  الامريكان  قادة  العدوان  الحقيقيين  لن  ينفعوهم ,
3-دول  العدوان  تشدد  الحصار  والله  يفك  الحصار  بالامطار
لم  يتخلي  الله  ابدا  عن  خلقه فيقول  في  القران  رزقكم  في  السماء  وماتوعدون  ويقول  في  الانجيل اسالوا  تعطوا اطلبوا  تجدوا  اقرعوا  يفتح  لكم ,ولذلك  عندما  قررت  كل  شياطين  الارض  قتل  الشعب  الصامد  جوعا  عبر  الحصار  الخانق  ارسل الله  السيول  والامطار  علي  اليمن لتنبت الارض  وتخرج  خيراتها وتسد  كل  احتياجات  الشعب  اليمني  لقد كنا  في  مصر  نشتاق  لقطرة مطر  واحدة  تقضي  علي  الحمي  القلاعية التي  ضربت  بهائم  مصر ولكن  لم  ننال  المطر ,وفي  الوقت  الذي  كانت  تشتعل  الحرائق  في  بريطانيا  وامريكا  القادة  الحقيقيين  للعدوان  علي  اليمن  كانت الامطار  والسيول تغطي  اليمن  باكمله لقد  صليت  شكرا  لله  عندما  رايت  المطر  ينزل  علي  اليمن  لانني  تاكدت  انها  مشيئة  الله  الذي  يقول  في الانجيل  فانه  يشرق  شمسه  علي  الابرار والصالحين  ويمطر  علي  الابرار  والظالمين  ,لكنه  هنا  لم  يمطر  علي  الظالمين بل امطر علي الشعب  المحاصر من  كل  شياطين  الارض .
شكرا  لك  يارب ياقادر  ياقدير  يامن تؤكد  للعالم  يوميا ان  غير  المستطاع  عند  الناس هو  مستطاع  عند  الله.
,لقد قرروا  هزيمة الشعب  اليمني  عبر  الحرب  فهزموا  فاطالوا  الحرب  فسحقوا  فارسلوا  الكوليرا  والكورونا  فكانت  الحماية  الالهية  للشعب  اليمني  فشددوا  الحصار  فارسل  الله  الامطار  ليثبت  لهم انهم  لاشئ  وان  قرار  الشيطان لاينفع  بينما  قول  الله  كن فيكون  وكان  حينما  ارسل  السيول  والامطار لليمن ,