الشحات شتا يكتب: ماذا يريد مقتدى الصدر من العراق؟ .. هل جاء بمخطط امريكي لاشعال حرب شيعية شيعية بعد ان كانت سنية شيعية؟

250

الشحات شتا ( مصر ) – الجمعة 5/8/2022 م …
سؤال اطرحه  علي  عقلاء  العراق …
ماذا  يريد مقتدى الصدر من  العراق؟
هل  يريد اشعال  حرب  شيعية شيعية  بعد  ان كانت سنية  شيعية؟
وهل وظيفة  مقتدى الصدرهي تفتيت المفتت وتمزيق  الممزق؟
  لقد فازت  كتلته  بالتزوير  الذي  امر به  سفير  الاحتلال  الامريكي  بالعراق ,وربما  طلب  منه  اسياده    اشعال  الحرب  الشيعية  الشيعية ,
1- ماذا  يريد  مقتدى الصدر من  العراق؟  والي  متي  سيظل فوق  القانون؟
ان تجري  انتخابات  في ظل  وجود  احتلال  فهي الكارثة لانها  حتما  ستكون  مزورة  من  سفير  الاحتلال  وقوات  الاحتلال ,وان يزور سفير قوة  احتلال  للعراق الانتخابات  العراقية  لصالح  كتلة  عراقية  عميلة  له هي  الطامة  الكبري ,وان يقول مقتدى الصدر ” انا او الطوفان من بعدي، اما ان اعيّن  رئيس  الحكومة او اشعل  الفوضي، هي  الكارثة  الاعظم “.
وان يامر عميل قوات  الاحتلال  مليشياته  باحتلال مبني  البرلمان العراقي  واشعال  الفوضي هي الجريمة  الاكبر.
وان يعطل  المصالح  الحكومية  هو  الانتهاك  الاكبر  للسيادة  العراقية  من  داخل  الدولة  العراقية نفسها، وسؤالي  هو الي  متي  سيظل مقتدى الصدر فوق  القانون  ؟!
2- مقتدى الصدر يدعي  محاربة  التدخل  الخارجي،  وهو  ذاته اداة  التدخل  الخارجي  في العراق .
ويدعي  الصدر انه  ضد  التدخل  الخارجي  في  العراق  وهو  الاداة  الاولي  للتدخل  الخارجي  في  العراق:  ,فهو  الذي  سحب انصاره  من  الحشد  الشعبي  باوامر من  اسياده  الامريكان حينما  كان الدواعش يقتحمون  المدن  العراقية  ويقتحمون المدينة  تلو  الاخري ,وهو  الذي  امر  انصاره  منذ  اعوام  ان يرددوا  شعار   بره  بره  يا ايران ,وقالوا  هذا  الشعار  بعد  ان نفذ  الامريكان  وعودهم  لهم  بالكتلة الصدرية بالفوز  بالعدد  الاكبر  من  المقاعد .
ان  مقتدى الصدر هو  اداة  امريكية لانتهاك  السيادة  العراقية .
3-الي  متي  سيظل  العراق ممزق  ومفتت ويتحكم  فيه  الامريكان  والصهاينة وأتباعهم من الأعراب؟
سؤال  اوجهه  للعراقيين : الي متي  سيظل  العراق  مفتت  ممزق يعيّن  رئيسه  الاحتلال  الامريكي  ويعيّن  رئيس  حكومته  الاحتلال  الامريكي  ويعيّن  رئيس  برلمانه  الاحتلال  الامريكي  ويزوّر  انتخاباته  الاحتلال  الامريكي  ويستخدم  الصهاينة  الاراضي  العراقية  لضرب  اهداف  في  ايران ويرسل  عملاء أمريكا دواعشهم  لقتل  الابرياء في  العراق؟
لا اجد  تعبيرا  اعبر  به الا  قول  الامام  علي  لبعض العراقيين: ”  يا اشباه  الرجال  ولا رجال ” …
وانا  اقول لكم:  لو كنتم  رجالا لاخرجتم  قوات  الاحتلال، ومنعتم أمريكا وعملاءها من التدخل في شؤونكم!