رئيس ناغورنو كرباخ : اسرائيل تخوض حرب اباده علي الشعب الارميني، ونحن ننشر تاريخ ابادة اليهود للمسيحيين علي مدار التاريخ / الشحات شتا

0 1٬259

الشحات شتا ( مصر ) – الإثنين 12/10/2020 م … 

اعترف رئيس اقليم ناغورنو كاراباخ ان اسرائيل تخوض مجزرة الارمن الثانيه علي الارمن وقال رئيس الاقليم ان اسرائيل هي التي تخوض الحرب علي الاقليم مؤكدا ان كل الاسلحه التي استخدمت من الجانب الاذربيجاني هي اسلحة اسرائيليه واكد انها تسببت في قتل الكثير من المدنيين في الاقليم مؤكدا انها حرب اسرائيليه بالوكاله .
1- اليهود يخوضون حرب اباده علي المسيحيين منذ المسيح وحتي الان
لم يعترف اليهود بالمسيح رغم ان مريم امه كانت من اليهود ,ورغم مجئ الفرس من اقصي الشرق واعترافهم بالمسيح , اما اهله اليهود فقد انكروه منذ ولادته مرورا بكل معجزاته التي حققها من شفاء للمرضي واحياء الموتي واخراج الارواح الشريره , اما اليهود فكانوا يقولون عنه برئيس الشياطين يخرج الشياطين ,حاول اليهود قتله عدة مرات رغم نصيحته لهم بقوله :
يَا أُورُشَلِيمُ، يَا أُورُشَلِيمُ! يَا قَاتِلَةَ الأَنْبِيَاءِ وَرَاجِمَةَ الْمُرْسَلِينَ إِلَيْهَا، كَمْ مَرَّةٍ أَرَدْتُ أَنْ أَجْمَعَ أَوْلاَدَكِ كَمَا تَجْمَعُ الدَّجَاجَةُ فِرَاخَهَا تَحْتَ جَنَاحَيْهَا، وَلَمْ تُرِيدُوا!
وعندما فشل اليهود في قتله حرضوا بيلاطس البنطي لقتله فرفض لانه يعلم انهم حاقدين عليه فحرضوا امبراطور روما ودفعوا له قنطار من الذهب حتي امربيلاطس  البنطي بالقبض علي المسيح وقال لهم بيلاطس لم اري ذنب علي هذا الشاب فقالوا له اقتله ونحن نتحمل ذنب قتله نحن وسبعين من احفادنا .
2-اليهود يطاردون تلاميذ المسيح –
لم يكتفي اليهود بمطاردة المسيح بل طاردوا تلاميذه بطرس وبولس ويوحنا وسجنوا بطرس عدة مرات وحاولوا قتل بولس كما طاردوا لوقا وطاردوا متي وظلوا يحرضون الرومان علي بطرس وبولس حتي صلبهم الرومان سنة 70 ميلاديه .
3- اليهود عملوا جواسيس للرومان علي المسحيين في عصر الشهداء-
طارد الرومان عبدة الاصنام المسيحيين وكانوا يقتلونهم في كل مكان خاصة في العالم العربي وظل الرومان يقتلون المسيحيين طوال 300عام وسمي هذا العصربعصرالشهداء ,وكان الرومان يستخدمون اليهود في معرفة اماكن المسيحيين ويقتلونهم ويحرقونهم وقال المسيح عن ذلك سيقتلونكم باسم الرب بل تاتي ساعه يظن كل من يقتلكم فيها انه يقدم خدمه لله وطمأن المسيح اتباعه قائلا طوبي لكم اذا عيروكم وطردوكم وقالوا عليكم كل كلمة شريرة من اجلي كاذبين افرحوا وتهللوا لان اجركم عظيم في السموات فانهم هكذا طردوا الانبياء الذين قبلكم .
4-اليهود يضربون الاسافين ضد اتباع المسيح-
حرض اليهودي يعقوب بن كلس المعز لدين الله الفاطمي حاكم مصر علي ابادة المسيجيين محتجا بايه في الانجيل تقول:
الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: لَوْ كَانَ لَكُمْ إِيمَانٌ مِثْلُ حَبَّةِ خَرْدَل لَكُنْتُمْ تَقُولُونَ لِهذَا الْجَبَلِ: انْتَقِلْ مِنْ هُنَا إِلَى هُنَاكَ فَيَنْتَقِلُ، وَلاَ يَكُونُ شَيْءٌ غَيْرَ مُمْكِنٍ لَدَيْكُمْ
– وطلب يعقوب اين كلس من المعز لدين الله نقل المسيحيين للجبل او ابادتهم وبعد ثلاثة ايام نقل القديس سمعان الخراز جبل المقطم من شرق القاهره وكان ذلك بتاريخ 27نوفمبر سنة 977ميلاديه وقال المعز للبابا كفي لقد تاكدت انكم علي الجق لان المعز شهد نور الشمس من تحت الجبل وتقطم الجبل وانتقل ثلاثة كيلومترات ولذلك سمي بجبل المقطم  , وقد حرض اليهود موسي ابن ميمون الوزير في حكومة يوسف ابن ايوب  علي تخصيص مكان لليهود في القدس قوافق لهم وكان المسيحيون اشترطوا علي عمر ابن الخطاب علي عدم دخول اليهود اليها وظل هذا العهد ساريا حتي قرر يوسف ابن ايوب تخصيص منطقه استيطانيه لليهود في القدس .
5-اليهود عملوا في مخابرات الدولة العثمانيه وكانوا يحرضونها علي قتل المسيحيين حتي ابادة الارمن-
اخترق اليهود الدولة العثمانيه  خاصة  جهاز المخابرات بها وكانوا يقتلون المسيحيين ويهدمون كنائسهم ويعاملونهم بعنصريه , واكدت مصادر تاريخيه ان اليهود هم من حرضوا تركيا علي ابادة الارمن بعد انتهاء الحرب العالمية الثانيه ,
6- اسرائيل تخوض مجزرة الارمن الثانيه –
اسرائيل تخوض مجزرة الارمن الثانيه وكما صمت  العالم عن مجزرة الارمن الاولي فان الصهاينه الذين يقودون العالم  يباركون مجزرة الارمن الثانيه وقد تمكن اليهود من التعتيم اعلاميا علي المجزره ضد الارمن حاليا في كرباخ والعالم لم يتحرك في الاولي ولم يتحرك في الثانيه –

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

19 + 11 =