الحرية لعمران خان … الحرية لباكستان / الشحات شتا

520

الشحات شتا ( مصر ) – الإثنين 5/2/2024 م …

عمران خان

الحرية لعمران الذي رفض وصاية الامريكان علي باكستان الحرية لباكستان التي يتحكم فيها الامريكان الحرية للقوة النووية الخاضعة للوصاية الامريكية الحرية لعمران خان القائد الحر الذي رفض الركوع لقوي الشيطان فخلعه الامريكان ,

1-الحرية لعمران خان قاهر الامريكان –
اطالب كل احرار العالم بالتظاهر امام كل سفارات باكستان في كل دول العالم وبعدم الانصراف حتي تحرير الزعيم الباكستاني الحر عمران خان المختطف باوامر الامريكان والاسير بتعليمات الامريكان والذي رفض وصاية الامريكان علي باكستان ياشعوب العالم الحر ان باكستان الدولة النووية الكبري مازالت اسيرة وخاضعة وخانعة وراكعة لاوامر الامريكان فقادة جيشها من وزير الدفاع الي رئيس الاركان الي قادة الجيش هم جنود في المخابرات الامريكية بل هي التي تعينهم علانية فهل يجوز ان تخضع دولة عظمي لوصاية الشيطان الاكبر الامريكي ولذلك ادعو احرار العالم لحصار سفارات باكستان حتي تحرير الاسير عمران خان ,

2- الي روسيا والصين وايران يجب الضغط علي باكستان حتي تحرير عمران خان
سعدنا كثيرا بتحرر العديد من الدول من الوصاية الامريكية ولذلك نطالب القوي العظمي في الشرق التي تتعرض للعقوبات من الشيطان الاكبر الامريكي مثل روسيا والصين وايران وكوريا الديمقراطية بفرض عقوبات علي باكستان والتدخل لاجبار باكستان علي تحرير الزعيم عمران خان وليعلم كل المسئولين في روسيا ان سبب الانقلاب علي عمران خان هو رفضه التعاون مع امريكا في الحرب ضد روسيا في اوكرانيا ولذلك يجب علي روسيا التدخل لانقاذ الزعيم الحر عمران خان , وعلي روسيا ان تراعي انه خلع لرفضه دعم النظام العنصري النازي في اوكرانيا وعلي الصين ان تعلم ان عمران خان مقاوم للهيمنة الامريكية وعلي ايران ان تعلم ان المخابرات الامريكية هي التي تدعم الهجمات الارهابية من اراضي باكستان ضد ايران

3-عشرة اعوام سجن للزعيم الباكستاني عمران خان
كما سجنت بريطانيا الزعيم المصري احمد عرابي الذي تصدي للاحتلال الانجليزي لمصري سنة 1882 فقد حكم الاستعمار الامريكي في باكستان علي الزعيم الوطني الحر عمران خان وللاسف صمت الشعب الباكستاني ولم يتحرك للافراج عن قائده الزعيم الحر عمران خان الذي خلعته المخابرات الامريكية من منصب رئيس حكومة باكستان ثم امرت باعتقاله ثم حكمت عليه بالسجن لعشرة اعوام ,

4- كيف تدير الوصاية الامريكية الجماعات الارهابية في باكستان
استخدمت المخابرات الامريكية باكستان كقاعدة لجمع كل الجماعات الارهابية في العالم في السبعينات وحشدتهم للجهاد في سبيل امريكا ضد الاتحاد السوفيتي ومولتهم وسلحتهم وشاركت المستعمرات الامريكية في الخليج واغلب الدول العربية في جمع المتخلفين من جماعات الاسلام الامريكي مثل السلفية والوهابية والقاعدة وعبر هذه الجماعات تمكنت امريكا من ايقاع اكبر خسائر من الجيش الروسي في افغانستان لكن عندما قررت روسيا تحرير اوكرانيا من الوصاية الامريكية توقعت أمريكا من عمران خان ان يدعم النظام العنصري الصهيوني الحاكم في اوكرانيا وعندما رفض نظام عمران خان الانحياز لامريكا خلعته المخابرات الامريكية من موقعه كرئيس للحكومة ثم تم اعتقاله ثم حكموا عليه بالسجن عشرة اعوام