ماذا بعد  خطوة بريطانيا تزويد اوكرانيا باليورانيوم المنضب / كاظم نوري

369

مأرب برس- ما هو اليورانيوم المنضب الذي أثار أزمة بين موسكو ولندن.. ولماذا  أرعب بوتين ؟

كاظم نوري  ( العراق ) – السبت 25/3/2023 م …

 اخذت  الحرب في  اوكرانيا  تتخذ منحى  خطيرا و مخاطر جمة توحي بتطور الاحداث الى صدام نووي مباشر بين روسيا ودول حلف ناتو العدواني وكعادتها كانت بريطانيا سباقة الى تصعيد خطير عقب اعلان نائب وزير الدفاع  البريطاني  في البرلمان عزم لندن ارسال اسلحة تحتوي على اليورانيوم المنضب الى اوكرانيا الى جانب دبابات تشيفتين  وعلى الطريقة التي  استخدمتها القوات الامريكية في غزو العراق عام 2003 والتي تسببت الغازات المنبعثة   عن اليورانيوم المنضب في ظهور وانتشار  امراض  سرطانية غريبة في وسط وجنوب العراق فضلا عن العقم لدى الرجال والولادات المشوهة .

 الولايات المتحدة  وهو ما لانصدقه ادعت انها لاتنوي تزويد  كييف بمثل هذه الاسلحة بل تسرع ارسال  دبابات ارامز ومنظومة باتريوت المضادة للاهداف الجوية  بعد ان دربت  عسكريين اوكران في احدى القواعد الامريكية .

الخطوة البريطانية الخطيرة لم تات اعتباطا او انها جاءت دون علم الولايات المتحدةالتي تحاول التنصل منها لان جميع دول ناتو  وتحديدا بريطانيا مجرد ذيول وتخضع للاوامر الامريكية وهوما كشفته الازمة في اوكرانيا عندما اقدمت معظم دول ناتو ان لم  يكن  جميعها وعلى حساب اوضاع شعوبها واقتصادها على التبرع بالاسلحة والاموال لاوكرانيا واخذت تتسابق لارضاء ” سيئة العالم الحر”قائدة حلف ناتو العدواني .

وجاء الرد الروسي وعلى لسان الرئيس فلاديمير بوتين وليس \ وزارة  الدفاع  عندما قال اذا اقدمت دول ناتو مجتمعة على ارسال اليورانيوم المنضب الى اوكرانيا فان روسيا سوف ترد بالمثل فورا ودون تردد مشيرا الى ان اضرارا جسيمة سوف تلحق بالشعب الاوكراني وعموم المنطقة التي يستخدم فيها مثل هذا السلاح المحظور دوليا والذي استخدمته واشنطن في غزو العراق عام 2003  دون ان يتحرك الضمير العالمي  لمحاسبة المجرمين في واشنطن ولندن كما اخرست محكمة الجنايات الدولية هي الاخرى ولن تلتفت لذلك  وبقى من اصدر اوامر الغزو بوش الابن وتوني بلير  يتمتعون بالحماية رغم الجرائم التي ارتكبتها قوات البلدين في العراق بحق المدنيين العزل وتدميرالبنية التحتية للعراق.

كما اكد وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو على الرد ضد خطوة بريطانيا  التصعيدية هذه.

لقد عرف عن بريطانيا انها تنفذ اوامر امريكية  وقد حصل مع انتهاك احدى مدمراتها مياه القرم قبل سنوات وجرى طردها من المياه بعد القاء قنابل تحذيرية من جانب الطيران الحربي في روسيا وهاهي تتلقى الاوامر مجددا من وشنطن رغم اعلان الاخيرة انها لن تزود كييف باسلحة ومعدات من هذا  النمط  لكنها تواصل دعم نظام العميل زيلنسكي بالصواريخ والدبابات والمعدات  العسكرية الاخرى .

ان كرة اللهب اخذت تكبر وتتدحرج بفعل تصرقات الولايات المتحدة وحلفائها بعد ان رسمت الادوار لحلفائها في ناتو كل  هذا  يحصل بزعم التحضير لهجوم الربيع الاوكراني في الوقت الذي تتواصل فيه المعارك على كل الجبهات لاكثر من عام وحققت روسيا انجازات كبيرة رغم الدعم العسكري الغربي والمالي وتقديم المعلومات الاستخباراتية الى كييف وهو السبب الذي اطال امد الحرب التي قد تتحول رويدا رويدا الى حرب مباشرة بين الغرب وروسيا ليعقب استخدام سلاح اليورانيوم المنضب استخدام السلاح النووي الحي في حينها  سيكون الغرب مسؤولا مسؤولية مباشرة عن مخاطر قد تفضي الى فناء البشرية.

ولن نلوم ذلك الجنرال الروسي المتقاعد الذي صرح مرة قائلا” ان اول صاروخ نووي  يجب ان يضرب بريطانيا وعاصمتها التي تقف وراء اثارة  المشاكل في العالم في حال اندلاع حرب نووية ؟