المناضل الوطني المصري الشحات شتا يكتب: الصين العظمي تنشر السلام في العالم وتنهي اربعة واربعين عاما من حرب افتعلها الشيطان الاكبر

989

اتفاق إيراني سعودي في الصين على استئناف العلاقات

مدارات عربية – السبت 11/3/2023 م …

كتب الشحات شتا …

الصين العظمي هي القوة الاولي في العالم بدات في نشر السلام في العالم بتقييد مخططات الشيطان الاكبر الارهابية الاجرامية الساعية لافتعال الحروب والازمات والارهاب والانقلابات العسكرية وهذه هي سياسة الشيطان الاكبر التي يسير علي خطاها منذ ان قصف اليابان بقنابله النووية الشيطانية مرورا بحربه علي كوريا وفيتنام ويوغسلافيا والعراق والصومال وافغانستان ولبنان وسوريا واليمن ,والان جاءت الصين لتنهي الحروب التي افتعلها الشيطان بين الشعوب وتحجم دور الشيطان الاكبر في العالم .

1- الصين تنهي اربعة واربعين عاما من حرب افتعلها الشيطان الاكبر بين ايران والسعودية …
قالها وزير خارجية الشيطان الاكبر هنري كيسنجر بعد نجاح الثورة الاسلامية في ايران عام 1979 سنشعل حرب المائة عام بين السنة والشيعة .

طلبت أمريكا من عملاءها تكفير الشيعة وتحريض العراق علي ايران لضرب الثورة الاسلامية في مهدها ونجحت في حشد اعرابي بقيادة امريكية فرنسية لضرب ايران واستمرت الحرب ثمانية اعوام وقتل فيها من الطرفين 8مليون ,ثم حرض الشيطان الاكبر الامريكي عملاءه في المنطقة على ارسال 10الاف انتحاري لقتل شيعة العراق ثم شجعت ذلك بالتحريض في كتاب المقاصد في تفجير الاسواق والمساجد .

وتمكنت امريكا من قتل 2مليون عراقي في حرب بين السنة والشيعة.

ثم نشرت امريكا عبر نفس العملاء التوتر وزعزعة الثقة بين السنة والشيعة في لبنان، بين تيار المستقبل السني وبين الشيعة .

ثم طلبت امريكا منهم مد الحركات الوهابية في افغانستان وباكستان بالمال والسلاح لقتل الشيعة هناك وتفجير المساجد الشيعية في اليمن ,واستخدمتهم لإرسال الدواعش من كل انحاء العالم لشن حرب كونية علي سوريا .

ثم طلبت امريكا من عملاءها شن حرب كونية علي اليمن.

وكل هذه الحروب الامريكية بالوكالة علي الدول العربية كانت بقيادة وتنفيذ نفس العملاء، وكانت الحجة هي ضرب ما يسمي بالنفوذ الايراني ( الفارسي المجوسي ) رغم ان ايران تقود مشروع تحرري لتحرير الشعوب العربية من الاحتلال الصهيوني والوصاية الامريكية .

واليوم جاءت الصين لتقضي علي هذه المؤامرات الشيطانية الامريكية وقررت الصلح بين ايران والسعودية لتنهي حربا سنية شيعية استمرت اربعة واربعين عاما قتل فيها ملايين من الابرياء ,ونجحت الصين في اقتطاع 56سنة باقية علي الحرب التي اعلنها الشيطان الاكبر منذ عام 1979 وحتي الان ,

2- الصين العظمي تسعي للسلام في العالم وقطار السلام الصيني سيمر في كل دول العالم
يقول المسيح طوبي لصانعي السلام لانهم ابناء الله يدعون ,ورغم ان الصين دولة شيوعية لكنها تسعي للسلام ,ورغم ان امريكا محسوبة علي المسيحية في العالم والمسيح يصف الشيطان قائلا وكان قتالا للناس منذ البدء ,الا ان امريكا فعليا تسير علي خطي الشيطان فهي تقتل الشعوب اما بالحروب او بالحصار والتجويع ,في حين تسعي الصين لنشر السلام في العالم ,فاليوم صالحت ايران مع السعودية وغدا ستصالح كل المتنازعين في العالم ,ان الصين ليست دولة استعمارية فهي لم تحتل اي دولة ولم تعادي احد بل هي دولة للعدل والسلام في العالم ,

3- صلح ايران مع السعودية سيؤدي الي انهاء العدوان والحصار علي اليمن وانهاء الحرب علي سوريا وانهاء الازمة في لبنان
سيترتب علي الصلح الايراني السعودي الكثير والكثير مثل انهاء العدوان والحصار علي اليمن، بل سينهي مقاطعة سوريا وسينهي الازمة السياسية في لبنان وسيكون مقدمة لانهاء الحروب والنزاعات في الشرق الاوسط وربما يعطل قطار التطبيع شئيا فشيئا ، والان ايران قد تصالحت مع السعودية فسوف يتم تعطيل قطار التطبيع ,

4-طريق الحرير سيمتد من الشرق الي الشرق الاوسط ثم المغرب العربي وافريقيا ثم امريكا الجنوبية
كانت امريكا تراهن علي وقف طريق الحرير الصيني بالنزاع السعودي الايراني ,وكانت تراهن علي السعودية انها سترفض وجود هذا الطريق لكن والحمدلله ، فقد تصالح الطرفان السعودية وايران والعالم يحب الصين ويرحب بها ولذلك سيمتد الي دول الشرق الاوسط في الوقت الحالي ثم الي دول المغرب العربي ثم الي افريقيا ثم الي امريكا الجنوبية ,

يارب انشر السلام في العالم .