أحزاب أردنية: الشعب الفلسطيني سينتصر على الرغم من التطبيع والمطبعين

141

== ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية في الأردن يقول إنّ “إسرائيل” لن تنجح في تحقيق أهدافها باعتدائها على قطاع غزة.

قال ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية في الأردن، اليوم السبت، إنّ الاحتلال الإسرائيلي “لن ينجح في تحقيق أهدافه العدوانية في قطاع غزة”.

وأضاف: “نؤكد لشعبنا الفلسطيني أنّ أحرار الأمة معكم يشدّون أزركم”، مشيراً إلى أنّ الشعب الفلسطيني “سيحقق الانتصار والنصر على العدو رغم التطبيع والمطبعين”.

وكانت “سرايا القدس”، الجناح العسكري لحركة “الجهاد الإسلامي”، قد بدأت أمس الجمعة الردّ على عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة بإطلاق صليات من الصواريخ في اتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة، بالتزامن مع إعلان الاحتلال بدء عملية عسكرية ضد أهداف لحركة “الجهاد الإسلامي” في قطاع غزة.

الجزائر  دانت بدورها العدوان الذي شنته قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، وأعربت عن قلقها البالغ أمام هذا التصعيد الخطر، الذي يضاف إلى “سلسلة لا تنتهي من الانتهاكات الممنهجة بحق المدنيين في خرق واضح وجلي لجميع المواثيق والقرارات الدولية ذات الصلة”.

كذلك، دان الناطق باسم حكومة الإنقاذ الوطني في صنعاء ووزير الإعلام ضيف الله الشامي بشدة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، واغتيال المجاهد في “سرايا القدس” تيسير الجعبري وعدد من رفاقه، معتبراً أنّ “الجريمة التي ارتكبها كيان العدو اليوم في غزة ما كانت لتحصل لولا هرولة الأنظمة العميلة للتطبيع مع العدو الصهيوني وتخلّيها عن القضية المركزية للأمة”.

وعلق حزب الله على العدوان قائلاً إنّ “الشعب الفلسطيني، الذي قدّم أغلى التضحيات على مدى أعوام، لن تُضعفه هذه الجريمة الإسرائيلية البشعة والغادرة”، مشيداً بتكاتف فصائل المقاومة الفلسطينية كافةً في مواجهة هذه الجريمة، ومؤكداً الوقوف الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني.

طهران من جهتها أعلنت دعم الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان الذي تشنّه قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، مستنكرةً الهجوم على القطاع المحاصر وقتل قادة المقاومة والشعب الفلسطيني الأعزل، محمّلةً الاحتلال الإسرائيلي “مسؤولية عواقب الهجمات”.