بيان مفتوح لشخصيات يسارية وقومية للتوقيع حول الكمين الصهيوني بالطيونة في بيروت

223
مدارات عربية – الأحد 17/10/2021 م …
لقد شكل كسر حزب الله  للحصار المضروب على لبنان بإدخاله النفط الإيراني هزيمة لمؤامرة تركيع لبنان واذلال شعبه لخلق مناخات مناهضة للمقاومة وكسرها صفعة قوية لكل المتآمرين على لبنان ولكل من أراد إذلال شعبنا اللبناني  وتركعيه .
وفي محاولة  لإشعال نار الفتنة الطائفية من جديد باستدراج المقاومة لهذه المواجهة الخاسرة على كل الصعد.
لم يكن أمام المتآمرين  سوى اشعال الفتن والحرائق والاغتيالات وجر المقاومة لحرب اهلية، فكان الكمين الصهيوني بذراع المجرم سمير جعجع ومرتزقته في القوات اللبنانية التي اعدت لهذه الغاية ،   والذي لا يأبه لا بدماء المسيحيين ولا المسلمين ولا بأمن لبنان ومصيره  ، والذي سبق وان لعب ادواراً قذرة بارتكابه المجازر والاغتيالات في صفوف الشعب الفلسطيني واللبناني مرات ومرات، فيصدر اوامره  لميليشياته بقنص المتظاهرين العزل في الطيونة .
لكن يقظة المقاومة وحسها العالي بالمسؤولية وامتلاكها للمشروع  المقاوم وحرصها الذي تبدى في صبرها الاستراتيجي قطع الطريق على مشروع الفتنة والحرب الاهلية ، دون التخلي عن المسؤوليات تجاه مشروعها المقاوم ودماء الشهداء والجرحى   .
واننا اذ نحيي روح المسؤولية العاليةللمقاومة ندين الدور العميل والمشبوه للقوات اللبنانية وعرابها التاريخي المجرم جعجع ونطالب الدولة اللبنانية بتولى مسؤولياتها والقيام بواجباتها تجاه القتلة والعملاء والحفاظ على امن لبنان ، ومشروعه المقاوم .
التواقيع :
ناجي الزعبي
عاطف الكيلاني
د موفق محادين
د محمود الحارس
محمد ابو عريضة
د مازن حنا
ابراهيم ابو عتيلة
أسعد العزوني
غيفار حنا
خالد حدادين
ليث عدوان
نمر النمر
سالم صويص
م علي حتر
المحامي حاتم الشريدة
بثينة الداغستاني
م مالك حجاج
نائل تهتموني
عارف البرغوثي
م مندوب عبيدات
فريال محمود ديباجة
م جازف حدادين
مروان خليل الخيطان
د بدر حدادين
لطفي ابو سليم
ابراهيم السمارة الزعبي
م منير حدادين
زياد حجازين
نافع الاسعد
فؤاد شفيق العطي
عبدالله عبيدات
زهرة ابراهيم
بسام عدوان
فخري زيادين
مصباح هلسة
محمد ابو انس القطناني
غالب الصرايرة
زياد يوسف الداود
ماجد ديباجة
الشيخ مصطفى ابو رمان
الكاتب بسام المشاقبة
د ابراهيم علوش