الشحات شتا ينعى رفيقه المناضل الكبير المرحوم عبد المنعم الصياد

273

مدارات عربية – الجمعة 1/10/2021 م … 

كتب الشحات شتا …

وداعا الاب الغالي والرفيق العزيز والمناضل الكبير وخادم الفقراء ونصير الفلاحين الحاج عبدالمنعم الصياد …
وداعا الاب الغالي …
وداعا نصير الفقراء …
وداعا المزارع الذي انتزع كل حقوق المزارعين …
وداعا نصير الفلاحين …
وداعا رجل الكرم …
وداعا رجل الشجاعه والعزه والكرامه …
وداعا لرجل الاصلاح بين الناس …
وداعا لرجل الانجازات …
وداعا لحبيب الملايين الحاج عبدالمنعم الصياد …
لااعرف كيف ساعيش وانا افتقد ابا عزيزا غاليا فاضلا ورفيقا مناضلا وخادما لكل الفقراء والضعفاء والمحتاجين …
وداعا الحاج عبدالمنعم الصياد الذي لن تعرف له عزبة البحري بديلا …
1-السيره  الذاتيه لحبيب الملايين الحاج عبدالمنعم الصياد
توفي والده  الحاج محمد الصياد وترك له اخوته صغارا فقام بتربيتهم افضل  تربيه، وتحمل المسئولية  الكامله وهو شاب صغير.
اول  انجاز قام  به الحاج  عبدالمنعم،  هو  توصيل مياه الشرب لعزبة  البحري وتوصيل مياه الشرب لمسجد عزبة  البحري، ثم قام بتوصيل الكهرباء لعزبة البحري عام 1986 وكان له الفضل  الكبير في انارة العزبه بعد ان طلب من ابن خاله مراسل الاهرام نشر مناشدة اهالي البحري والذين طلبوا فيها توصيل الكهرباء، وكان  له الفضل في تسهيل  الاناره لمئات الطلبه والتلاميذ لمذاكرة دروسهم في الاناره بعدما كانوا يذاكرون دروسهم في ” لمبة الجاز ” , وقام الحاج  عبدالمنعم  باجراء توسيع المسجد الكبير بعزبة البحري ليزيد مساحته مرتين فوق المساحه الاصليه، وجمع تبرعات، وقام ببناء اكبر ماذنه لمسجد عزبة البحري ارتفاعها 33 متر ومازالت تنير البحري وما حولها ليلا ,
2- انتخب الحاج عبدالمنعم الصياد عضوا بالجمعية الزراعيه بسنهور المدينه مرتين مثل فيها مزارعي البحري وتوابعها، وكان من اهم انجازاته نقل مجمع القطن لعزبة البحري، والسعي نحو توصيل الريّ المطوّر لمنطقة البحري وما حولها.
3- انتخب الحاج عبدالمنعم الصياد امينا للفلاحين بكفرالشيخ بحزب الاستقلال، وعقد عشرات المؤتمرات بمقر الحزب،  وطالب فيها بدعم الفلاح المصري، وكانت اكبر فضائيات العالم تنقل كل مؤتمراته  للفلاحين، خاصة الجزيره والعديد من الفضائيات والعديد من المواقع الاليكترونيه ,
4-كان  بيته مفتوحا 24 يوما لكل الفقراء ولكل الضيوف الاتين لعزبة البحري، وكان يستضيف الضيف لاسابيع، وساهم بدعم كبير في توصيل مشروع الصرف الصحي لعزبة البحري ,
لقد فقدت البحري اليوم اعظم واهم شخصيه عرفتها هذه البلده في تاريخها، وشيّعه الالاف اليوم الي مثواه الاخير، وكان مشهده مهيبا، وتم دفنه بمقابر عزبة البحري بعد صلاة عشاء اليوم , وهو والد الاستاذ محمد الصياد وعم المستشار محمود الصياد , وداعا الحاج عبدالمنعم الصياد واسال الله ان يسكنك جناته .