العالم يعترف بان انصارالله قوه عظمي يصعب هزيمتها / الشحات شتا

102

الشحات شتا ( مصر ) – السبت 20/2/2021 م …

عندما هزم انصارالله كل جيوش ومرتزقة وارهاب العدوان في جبهة مارب، انهالت المطالبات الامريكيه والبريطانيه والفرنسيه بضرورة عدم تقدم الجيش واللجان الشعبيه لتحرير مارب من دواعش ومرتزقة الامارات والسعوديه .
وهذا اعتراف رسمي من القوي العظمي بان انصار الله قوة عظمي من الصعب هزيمتها .
فبعد ستة اعوام من الهزائم لامريكا وحلفائها الاوربيين وذيولهم الاعراب وتابعيهم من مرتزقه وارهاب في اليمن , ورغم التفوق  الجوي   واحدث انواع الاسلحه الغربيه والشرقيه , ورغم استخدام كل قوي العدوان لكل الاسلحه المحرمه دوليا , الا ان كل ذلك لن يجدي نفعا امام الجيش واللجان , الذين يقودهم الرجال الرجال من ابناء اليمن , وانتصر ابناء الحكمه والايمان علي كل جيوش ومرتزقة وارهاب العدوان .

1- عندما يهزم الامريكان يطالبون بوقف تقدم الخصم

ا-دائما وكالعاده عندما يهزم الامريكان او ذيولهم من الاعراب نجدهم  يصرخون ويطالبون بوقف الحرب.
  وقد شهدت جبهة مارب هذه الايام تقدما كبيرا للجيش واللجان ، وقد تم تحرير مساحات كبيره منها , وقد شاهدنا الامريكان يصرخون ويطالبون بوقف تحرير مارب، فلماذا؟؟ اليست  هذه  ارض يمانيه؟ , ولماذا عندما يهزمون يطالبون بوقف تقدم الخصم؟ , فلو كانت جيوش وارهاب ومرتزقة العدوان منتصرة، لما سمعنا هذا الصراخ الامريكي , لكن ابناء الحكمه والايمان سيحررون مارب وكل الاراضي اليمنيه من دواعش العدوان ,

ب- عندما هزم الامريكان في معركة حلب طالبوا بوقف تحرير حلب في  سوريا، وشاهدنا  الصراخ الامريكي والغربي  والعربي بضرورة وقف تحرير حلب من دواعش الحرب الكونيه علي سوريا  , والان وبعد تقدم انصارالله في جبهة مارب، هاهم يصرخون وما اشبه اليوم بالامس .

ج-عندما هزمت اسرائيل امام حزب الله  في حرب 2006 ، اضطرت امريكا  الي المطالبه بوقف العدوان الاسرائيلي علي لبنان لانقاذ ربيبتهم اسرائيل .
د- وعندما هزم الامريكان في العراق طالبوا ايران وسوريا بوقف الدعم للمقاومه في العراق , ه- وعندما هزم الصهاينه في معركة  الكرامه في الاردن طالب الامريكان بوقف العدوان كي لايتقدم الجيش الاردني لتحرير فلسطين ,
ي- ,وايضا عندما هزم الصهاينه في بداية حرب النكبه عام 1948 طالب الامريكان بوقف الحرب حتي قاموا بتقوية حلفائهم ثم هزموا الجيوش العربيه .
لكني اقول لكم  ان  ابناء  الحكمه   والايمان   لايعرفون   المساومه وسيهزمون جيوش  ومرتزقة وارهاب  العدوان  وسيحررون  كل  الاراضي  اليمنيه   بما فيها جيزان وعسير  ونجران .

3- من  مصر  اقول ياحوثي  ياحبيب  حرر مارب  من دواعش  تل ابيب
اعترف تنظيم   داعش   الوهابي   الارهابي   بانه   يشارك  بكل  قوته  في  معركة   مارب , ويستميت  السلفيون  الوهابيون  المدعومين   سعوديا  في  القتال  في  جبهة  مارب  , ويقاتل  حزب  الاصلاح  وجماعة   الاخوان  المتاسلمين  باستماته  في مارب  , ويقاتل  تنظيم  القاعده   الارهابي  باستماته   في  مارب  , الي جانب  الجيش  السعودي  والاماراتي  وباقي  جيوش  العدوان  , ومع الدعم  الجوي  المكثف   لهذه  الجماعات  الارهابيه،  الا ان  انصارالله   تفوقوا علي  كل  هؤلاء  كما   تفوقوا علي  التقدم   الجوي   والعلمي  , ولذلك   اقول:

” ياحوثي ياحبيب   حرر مارب  من  دواعش  تل ابيب ” .