بايدن يطلق مسميات بذيئة ضد بوتين والكرملن يصفه براعي البقر الخرف ؟؟ / كاظم نوري

310

كاظم  نوري ( العراق ) – الأحد 25/2/2024 م …

تتكشف يوم بعد اخر ان سادة البيت الابيض يتصرفون وكانهم مجرد ” شقاوات” اي قبضايات و يجيدون استخدام كل المصطلحات الرديئة التي تفتقد الى الدبلوماسية والاخلاق في التعامل مع الاخرين فضلا عن اكاذيبهم التي لا اول لها ولا اخر وان ما يصدر عنهم يخلوا من اية ذوق او اعراف يتعامل بها زعماء دول حتى لايرقى حجمها ال حجم الولايات المتحدة كقوة عظمى لكنها تتعامل باستهتار واستخفاف مع الاخرووصل الحال ب” بايدن” ان يستخدم الفاظا بذيئة ضد رئيس دولة تصدت للغطرسة الامريكية في العالم وتسعى من اجل اقامة نظام عالمي جديد اكثر عدلا و خال من ” القبضايات” انه رئيس روسيا فلاديمير بوتين الذي اصبح مجرد ايراد اسمه بعبعا اكثر ما يستفز شقاوات العم سام الذين عادوا الى احياء نهج ” افلام الكاوبويز.

الرئيس بايدن شتم في تصريح له على الهواء الرئيس بوتين ورد ناطق باسم الكرملين عليه ووصفه بالخرف وراعي بقر.

 

ومن الاوصاف التي اطلقها بايدن على بوتين منها سفاح ومجنون يتحدث بايدن معتقدا بان العالم ينظر له باعتباره عاقل كان قد شتم احد صحفيي شبكة فوكس نيوز امام مايكرفون مفتوح.

بايدن الذي يتصرف كما يرى العالم داعما للاجرام والارهاب مساندا للكيان الصهيوني في اعتى واشرس حرب اجرامية يظن ان الشعوب والحكومات التي اكتوت بنيران سادة البيت الابيض غافلة عن دورهم التخريبي والاجرامي وافتعال الازمات في بقاع العالم التي قد تجر الانسانية الى حرب لاتحمد عقباها وقد تتوسع وتصبح خارج السيطرة بعد ان نفد صبر العديد من الدول جراء هذا الاستهتار وعدم الاكتراث الامريكي بكل دول العالم وشعوبها وحتى البعض من حلفائه من الذين حملتهم واشنطن وزر حرب اوكرانيا وتقديم المساعدات العسكرية والمالية لنظام المتصهين زيلنسكي على حساب شعوبها التي باتت تعاني من ارتفاع الاسعار للمواد الضرورية في سابقة هي الاولى منذ اختفاء الحرب الباردة بين المعسكرين الشرقي الغربي.

الرئيس بوتين الذي اعتاد على عدم الرد على بايد وغيره من زعماء الغرب ترفعا ولم يستخدم في حياته سوى قولا واحدا يعرفه الجميع ” القافلة تسير ” دون ان يكمل بقية القول المعروف حتى لدى العامة سخر من تصريحات الرئيس الامريكي جو بايدن بطريقة ذكية تنم عن وثوقه بنفسه وقدرات روسيا على التصدي لكل من يحاول المساس بامن بلاده حتى لو تطلب استخدام اسلحة اكثر دمارا في حال تعرض روسيا لعدوان وقد ركز بوتين معظم نشاطاته على تعزيز وتطوير وتوسيع قدرات بلاده النووية التي تضمن لجم خصوم روسيا وفي المقدمة الولايات المتحدة التي لم يعد تسمع ردود الافعال بعد ان غرقت في الوهم وهي غير قادرة حتى على وقف هجمات دولة بحجم اليمن الصغيرة بحجمها والكبيرة بقدراتها وشجاعة وبسالة شعبها وقيادتها في التصدي للعدوان الامريكي البريطاني على مدنها وهي تواصل الوقوف الى جانب شعب غزة لمساندته في تجاوز محنته التي تقف وراءها واشنطن وبقية العواصم الداعمة للكيات الصهيوني .

مابالكم اذا كان التصدي قادما من روسيا وشعبها وقيادتها بزعامة الخبير في دهاليز واكاذيب الغرب الرئيس بوتين ضد قائدة دول الغرب الاستعماري ؟؟؟