بالفيديو … حجر يعبد الملهم وأنشودة … يا ” يعبد ” نحن ثوارك … الله بارك بحجارك..

0

بلدة يعبد الفلسطينية

 

عن موقع ” إضاءات” …
مدارات عربية – السبت 16 / أيار ( مايو ) / 2020 م …
كتب رئيس تحرير موقع ” إضاءات ” ، الرفيق شاكر زلّوم:

ل ” يعبد “ تاريخ طويل في المقاومة, ففي أحراشها استشهد الشهيد عزالدين القسام في العام 1935 م ، وقد كانت ” يعبد “ ولا زالت احدى اهم بؤر المقاومة منذ ثورة 1936-1939 م المجيدة وللآن,

تلك الثورة التي تواطأ عليها حكام بني صهيون الناطقين بالعربية, مما سهل على بريطانيا الدخول في الحرب الكونية الثانية,

حجر ” يعبد “ الذي القاه فتيّ فلسطيني فأهلك أحد جنود لواء النخبة الصهيوني “غولاني” ألهم الفنانين الفلسطينيين، فما كان منهم الآ انتاج هذه الأنشودة الغنائية تخليداً لهذه البلدة ولأهلها المقاومين,

يقدم رئيس تحرير إضاءات هذه الكلمات هدية للصديق والرفيق المقاوم, عاطف رضا زيد  الكيلاني ( أبو رضا )، و لشقيقه الصديق غالب الكيلاني ( أبو فادي )، وهما ابنا ” يعبد “ البارّين بها، وابنا المناضل رضا نجيب زيد الكيلاني الذي اعتبرته الحركة الصهيونية أحد المقاومين الفلسطينيين الخطرين للإحتلال البريطاني ولمخططات الحركة الصهيونية في فلسطين، إذ ورد إسمه كأصغر الثوار عمرا، ضد المشروع الصهيوني في فلسطين وضد الإنتداب البريطاني في تقرير ” جهاز استخبارات عصابة الهاغاناة ” الصادر عام 1942 م .

تحية لأهل ” يعبد “ ولحجارة ” يعبد “ التي فتكت بأحد أفراد ” لواء النخبة غولاتي “.

إضاءات

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التحقق البشري *